skip to Main Content
00962-6-5670325 /00962-6-5674257 gfjw@orange.jo
القطاع النسائي وتأثير جائحة كورونا على العمل التطوعي والإجتماعي

القطاع النسائي وتأثير جائحة كورونا على العمل التطوعي والإجتماعي

جائحة كورونا أثرت على العمل التطوعي والإجتماعي بالنسبة للنساء وكان تحديا صعبا وكبيرا نساء اعتدن على تقديم الخدمة لمجتمعهن بصورة مستمرة لكن ظلال الجائحة اثر وبشكل كبير وأضعف تواجدهن في الساحة وباتت المسؤولية أصعب في ظرف يمر به الوطن كباقي البلاد وبات رسم الصورة الايجابية لإنخراط المرأة في العمل التطوعي والإجتماعي أمرا صعبا يتطلب تكاتف جميع الجهات لتقديم المساعدة والدعم المطلوب أثناء الجائحة 

عبير الصلاحات رئيسة جمعية (بادري)وسفيرة السلام والنوايا الحسنه قالت من أصعب تحديات العمل التطوعي ضمن جائحة الكورونا ان اعداد الاشخاص المستفيدين زادت بل واصبح يوجد فئة جديدة وهي عمال المياومة وهم فئة كبيرة بالمجتمع الأردني فكانت صعوبة الحركة وقلة الموارد عائق حقيقي للعمل ورؤية معناة الناس بتلك الفترة كانت حمل ومسؤولية كبيرة علينا ومن خلال هذه النقطه تحديدا اود ان اشكر فريق العمل لجمعية بادري انهم بتلك اللحظه لم يقفو مكتفين الايدي ولم ينتظرو الأمداد المادي والعيني بل ساهم كل أعضاء الهيئة الادارية والمنتسبين ودعمو نشاطات الجمعية بتلك الفتره

نبيلة الحشوش رئيسة جمعية في الأغوار أكدت ان اثر جائحة كورونا على العمل التطوعي وعلى العمال الزراعيين وعلى التعليم

في ضل الجائحة تضررت الكثير من القطاعات كالقطاع الغير منظم وهو عمال القطاع الزراعي حيث ان هذا القطاع لا يخضع للحمايه الاجتماعيه حيث لا يجود ضمام اجتماعي او اي بديل للدخل المكتسب لكون يوميه العامل تبلغ 6دنانيير  تزامن مع فتره الحضر التي منع فيها العمل 

ومن جانب اخر العمل التطوعي لم يكن كالسابق ولكن تم خلق عمل تطوعي جديد تزامن مع تحديات كورونا وهو تقديم المساعده للمصابيين واهاليهم حيث كان يتم نقلهم الى الجحر الصحي او العزل المنزلي فكنا نقوم بتقديم المساعده لهم وتوزيع المساعدات العينيه لهم حيث عملنا مبادره وكنا فريق مميز ملتزم بالبروتوكول الصحي والتعامل عن بعد 

منى رزق حتامله رئيسة جمعية سيدات ارابيلا الثقافية قالت إن اعتماد الجمعية على الدعم المادي  على فاعلياتها  نشاطاتها من خلال الخطة السنوية للجمعية وخلال جانحة الكورونا لم يتم العمل بالخطة وبذلك تأثرت الجمعية. 

طبعا الجميع فقد الكثير من امور العيش بأمان فقدنا التواصل مع بعضنا فقدنا المساعدات عشنا برعب وخوف.

صفاء العلاونة من محور تمكين المرأة قالت اثر جائحة كورونا على العمل التطوعي للمرأة مما لا شك فيه تأثر الاردن كسائر العالم بجائحة كورونا و تداعياتها وبشكل خاص على المرأة الاغلاقات والكساد،البطاله ، إنهاء العقود و عدم تجديدها تعد من ابرز المشاكل التي تسببت بها الجائحة ؛الّا أنه من الجدير ذكره بأن بسبب الجائحة و تداعياتها تحقق نمو و ازدياد على الجانب التطوعي في المجتمع.الامر الذي يتطلّب ايجاد مظلّه وآليه ناظمة لهذا المضمار و ذلك حتى يتحقق الهدف المرجو و يعم الخير و الفائدة .

الدكتورة ميسون تليلان رئيسة الاتحاد النسائي الاردني العام أكدت لقد كان هذا العام عصيبا بشكل استثنائي وكان لقطاع العمل التطوعي بكافة اطيافه دورا إيجابيا بارزا أثناء الجائحه الا انه عانى من عدم تنظيم ولوحظ حجم مبادرات كبير أثناء الجائحه ومن المتطوعين بشكل خاص الا ان هذه الجهود كانت بحاجه لتنظيم اذا فإنه من من الضروري وضع خطه شامله قابله للقياس لتوحيد جهود المبادرات التطوعيه والتوسع في تدريب الشباب والشابات والفرق التطوعي على مهارات إدارة الكوارث والأزمات الصحيه وبناء قواعد بيانات وطنيه شامله المتطوعين ومؤسساتهمhttps://alqalahnews.net/article/270554?fbclid=IwAR2SRqSum8idpvciZDKYRiDdtTLBBISd3jKaajqDlPI0G6OsztUB468m5nY#.YB1RyhwfWY4.whatsapp

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بحث